الرئيسية

مباشر (مع د. قاري)

شاركنا رأيك

هل يمكن الاستفادة من غرف المحادثة لاقامة محاضرات علمية
 

باحث Google

Google
الويب الموقع


التوقيت

أحصل على المستجدات

عجائب الليمون       البردقوش كنز من الفوائد       جرثومة المعدة       تجاعيد الوجه       زيت الزيتون       نبـات البقـدونس       وصفـــــــــات طبيــــــة علاجية       ماذا يحدث لو بلعت العلك       هل لديك سلوك عدواني       علو الهمة والرغبة في النجاح       اقتران الجان بالانسان       عشرة نساء يكرهها الرجال       اذا لم تكن تعلم فلـ تعلم       كيف تنظر إلى الرأي الأخر       التصلب اللويحي المتعدد       من فوائد الاسماك       قـــــمـة الــمـتـعـة فــي الـفـــــشل       قشرة الرأس       الكرش والزهايمر       الأعشاب وفوائدها الصحية - الصبر       الخوف من الوبـــاء       قلة دموع العين       ماذا تكتب عندما تكون شارد        مشروبات صديقة للقلب       الأعشاب وفوائدها الصحية – الشمر       شيب شعر الرأس       الزعفران       فيتامين 2009       الأعشاب وفوائدها الصحية - الثوم       عشرة أسرار تجذب الأشخاص بإتجاهك        هل طفلك يقول الفاظ بذيئه ؟       الأعشاب وفوائدها الصحية - الصندل       التعلم السريع Accelerated Learning       الحناء تحل مشكلات شعرك        الأعشاب وفوائدها الصحية - اليانسون       الأعشاب وفوائدها الصحية - الشبث       الأعشاب وفوائدها – الزنجبيل       العلاج النبوي للجيوب الأنفية       الأعشاب وفوائدها- البقدونس       ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم       طب الأعشاب       عن العشار       الأعشاب وفوائدها الصحية - اللافندر       مشكلة الشخير       الصداع والعلاقة الزوجية      

إعلان

dna22.jpg

دعوة الى المختصين بعلم الوراثة Genetist

يسرنا نحن (DoctorQari) ان نتلقى افكاركم ومقترحاتكم البحثية في مجال الوراثة الجزيئية والوراثة الخلوية على بريدنا هذا البريد محمى من المتطفلين , تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته وسيتم تصميم برامج بحثية علمية مشتركة

 
ما هي علامات حب الله للعبد ؟ طباعة ارسال لصديق
التقييم العام: / 5
سىءممتاز 
الكاتب: سما(SMA)   
16/10/2009
 83577.jpgسؤل الشيخ الالباني (رحمه الله) عن ما هي علامات حب الله للعبد ؟ . وكيف يكون العبد على يقين تام بأن الله جل وعلا يحبه وعلى رضا تام لهذا العبد ؟.
لقد سألت عن عظيم .. وأمرٍ جسيم .. لا يبلغه إلا القلائل من عباد الله الصالحين ..
فمحبة الله " هي المنزلة التي فيها تنافس المتنافسون .. وإليها شخص العاملون .. إلى عَلَمها شمر السابقون .. وعليها تفانى المحبون .. وبِرَوحِ نسيمها تروَّح العابدون .. فهي قوت القلوب وغذاء الأرواح .. وقرة العيون ..
وهي الحياة التي من حُرِمها فهو من جملة الأموات .. والنور الذي من فقده فهو في بحار الظلمات .. والشفاء الذي من عدمه حلت بقلبه الأسقام .. واللذة التي من لم يظفر بها فعيشه كله هموم وآلام ..

وهي روح الإيمان والأعمال .. والمقامات والأحوال .. التي متى خَلَت منها فهي كالجسد الذي لا روح فيه 'فاللهـــــم اجعلنا من أحبابــــــك

ومحبة الله لها علامات وأسباب كالمفتاح للباب ، ومن تلك الأسباب :

1 اتباع هدي النبي صلى الله عليه وسلم ؛ قال تعالى في كتابه الكريم ( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم (

2 الذل للمؤمنين ، والعزة على الكافرين ، والجهاد في سبيل الله ، وعدم الخوف إلا منه سبحانه .  وقد ذكر الله تعالى هذه الصفات في آية واحدة ، قال تعالى : { يا أيها الذين آمنوا من يرتد منكم عن دينه فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم
} .

ففي هذه الآية ذكر الله تعالى صفات القوم الذين يحبهم ، وكانت أولى هذه الصفات : التواضع وعدم التكبر على المسلمين ، وأنهم أعزة على الكافرين : فلا يذل لهم ولا يخضع ، وأنهم يجاهدون في سبيل الله : جهاد الشيطان ، والكفار ، والمنافقين والفساق ، وجهاد النفس ، وأنهم لا يخافون لومة لائم : فإذا ما قام باتباع أوامر دينه فلا يهمه بعدها من يسخر منه أو يلومه .

3 القيام بالنوافل : قال الله عز وجل – في الحديث القدسي - : " وما زال عبدي يتقرب إليَّ بالنوافل حتى أحبَّه " ، ومن النوافل : نوافل الصلاة والصدقات والعمرة والحج والصيام .

4 الحبّ ، والتزاور ، والتباذل ، والتناصح في الله .

وقد جاءت هذه الصفات في حديث واحد عن الرسول صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه عز وجل قال : " حقَّت محبتي للمتحابين فيَّ ، وحقت محبتي للمتزاورين فيَّ ، وحقت محبتي للمتباذلين فيَّ ، وحقت محبتي للمتواصلين فيَّ " . رواه أحمد ( 4 / 386 ) و ( 5 / 236 ) و " التناصح " عند ابن حبان ( 3 / 338 ) وصحح الحديثين الشيخ الألباني في " صحيح الترغيب والترهيب " ( 3019 و 3020 و 3021 ) .

ومعنى " َالْمُتَزَاوِرِينَ فِيَّ " أي أَنْ يَكُونَ زِيَارَةُ بَعْضِهِمْ لِبَعْضٍ مِنْ أَجْلِهِ وَفِي ذَاتِهِ وَابْتِغَاءِ مَرْضَاتِهِ مِنْ مَحَبَّةٍ لِوَجْهِهِ أَوْ تَعَاوُنٍ عَلَى طَاعَتِهِ .

وَقَوْلُهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى " وَالْمُتَبَاذِلِينَ فِيَّ " أي يَبْذُلُونَ أَنْفُسَهُمْ فِي مَرْضَاتِهِ مِنْ الِاتِّفَاقِ عَلَى جِهَادِ عَدُوِّهِ وَغَيْرِ ذَلِكَ مِمَّا أُمِرُوا بِهِ ." انتهى من المنتقى شرح الموطأ حديث 1779

5  الابتلاء ، فالمصائب والبلاء امتحانٌ للعبد ، وهي علامة على حب الله له ؛ إذ هي كالدواء ، فإنَّه وإن كان مُرّاً إلا أنَّـك تقدمه على مرارته لمن تحب - ولله المثل الأعلى - ففي الحديث الصحيح : " إنَّ عِظم الجزاء من عظم البلاء ، وإنَّ الله عز وجل إذا أحب قوماً ابتلاهم ، فمن رضي فله الرضا ، ومن سخط فله السخط " رواه الترمذي ( 2396 ) وابن ماجه ( 4031 ) ، وصححه الشيخ الألباني .

ونزول البلاء خيرٌ للمؤمن من أن يُدَّخر له العقاب في الآخرة ، كيف لا وفيه تُرفع درجاته وتكفر سيئاته ، قال النبي صلى الله عليه وسلم : " إذا أراد الله بعبده الخير عجَّل له العقوبة في الدنيا ، وإذا أراد بعبده الشر أمسك عنه بذنبـــه حتى يوافيه به يوم القيامة " رواه الترمذي ( 2396 ) ، وصححه الشيخ الألباني .

وبيَّن أهل العلم أن الذي يُمسَك عنه هو المنافق ، فإن الله يُمسِك عنه في الدنيا ليوافيه بكامل ذنبه يوم القيامة .

فاللـــهم اجعلنا من أحبابـــــك

فإذا أحبك الله فلا تسل عن الخير الذي سيصيبك .. والفضل الذي سينالك .. فيكفي أن تعلم بأنك " حبيب الله " .. فمن الثمرات العظيمة لمحبة الله لعبده ما يلي :

أولاً : حبُّ الناسِ له والقبول في الأرض ، كما في حديث البخاري (3209) : " إذا أحبَّ الله العبد نادى جبريل إن الله يحب فلاناً فأحببه فيحبه جبريل فينادي جبريل في أهل السماء إن الله يحب فلانا فأحبوه فيحبه أهل السماء ثم يوضع له القبول في الأرض " .

ثانياً : ما ذكره الله سبحانه في الحديث القدسي من فضائل عظيمة تلحق أحبابه فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : إِنَّ اللَّهَ قَالَ : مَنْ عَادَى لِي وَلِيًّا فَقَدْ آذَنْتُهُ بِالْحَرْبِ وَمَا تَقَرَّبَ إِلَيَّ عَبْدِي بِشَيْءٍ أَحَبَّ إِلَيَّ مِمَّا افْتَرَضْتُ عَلَيْهِ وَمَا يَزَالُ عَبْدِي يَتَقَرَّبُ إِلَيَّ بِالنَّوَافِلِ حَتَّى أُحِبَّهُ فَإِذَا أَحْبَبْتُهُ كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبْصِرُ بِهِ وَيَدَهُ الَّتِي يَبْطِشُ بِهَا وَرِجْلَهُ الَّتِي يَمْشِي بِهَا وَإِنْ سَأَلَنِي لأُعْطِيَنَّهُ وَلَئِنْ اسْتَعَاذَنِي لأُعِيذَنَّهُ وَمَا تَرَدَّدْتُ عَنْ شَيْءٍ أَنَا فَاعِلُهُ تَرَدُّدِي عَنْ نَفْسِ الْمُؤْمِنِ يَكْرَهُ الْمَوْتَ وَأَنَا أَكْرَهُ مَسَاءَتَهُ " رواه البخاري 6502

فقد اشتمل هذا الحديث القدسي على عدة فوائد لمحبة الله لعبده :
1- "
كنت سمعه الذي يسمع به " أي أنه لا يسمع إلا ما يُحبه الله ..
2- "
وبصره الذي يبصر به " فلا يرى إلا ما يُحبه الله ..
3- "
ويده التي يبطش بها " فلا يعمل بيده إلا ما يرضاه الله ..
4- "
ورجله التي يمشي بها " فلا يذهب إلا إلى ما يحبه الله ..
5- "
وإن سألني لأعطينه " فدعاءه مسموع وسؤاله مجاب ..
6- "
وإن استعاذني لأعيذنه " فهو محفوظٌ بحفظ الله له من كل سوء ..
نسأل الله أن يوفقنا لمرضاته .......

والله أعلم
 
 ummalqura.gif

بانر عمودي

القائمة البريدية

إشترك معنا واحصل على كل جديد من موقع د.قاري






من ارشيف الاعلانات

اعلان صدور كتاب الوراثة البشرية      
دعوة للمشاركة بالرأي       
اعلان الدوري والنشاط ف2 1431      
اعلان لطلاب الدبلوم1432      
نتائج الاختبارات النهائية للفصل الأول 1429/1430هـ للكلية الجامعية       
اعلان سجل الغياب ورصد الدرجات      
تم اعلان النشاط الاثرائي لمقرر الوراثة      
تلقى الاستفسارات      
اعلان الدوري والنشاط ف2 1431      
اعلان النشاط الاثرائي 1430      
تاجيل استلام الدوري والنشاط ف2 1431      
اعلان الاختبار المنزلي 1431 ف2      
تحديد موعد النهائي      
تم تفعيل روابط تسليم النشاط والاختبار المنزلي 1430      
الحاجة الى مشرف على الموقع      
تم التعديل على الخطة الدراسية لمقرر الوراثة      
اعلان نماذج للختبار النهائي مقرر الوراثة      
يدا بيد      
نتائج اعمال الفصل الاول لمقرر الوراثة      
تم اعلان الدوري الاول لمقرر الوراثة      
تم تعديل اعلان الاعمال الفصلية       
نتائج اعمال الفصل الاول لمقرر الوراثة      
اعلان موعد الاختبار النهائي لمقرر الوراثة      
اعلان الدوري المنزلي 1430      
تم تعديل اعلان الاعمال الفصلية       
اعلان النتيجة النهائية لمقرر الوراثة الفصل الاول 1429      
اعلان المحاضرات والعروض لمقرر الوراثة      
تهنئة بمناسبة رمضان 1430      
تهنئة بمناسبة عيد الفطر 1432      
تهنئة بالفصل الثاني      
تم اعلان النشاط الاول لمقرر الوراثة      
اعلان كشوف مقرر الوراثة      
تهنئة بمناسبة عيد الفطر 1430      
تم اعلان محاضرة نظرة عامة في علم الوراثة      

يتصفح الموقع...

تصفح بالتقويم

 Dec   January 2018   Feb

SMTWTFS
   1  2  3  4  5  6
  7  8  910111213
14151617181920
21222324252627
28293031 
ASIC Behavioral Synthesis

عداد الزوار

نلتقي لنرتقي
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم :1529
mod_vvisit_counterالبارحة :2862
mod_vvisit_counterهذا الأسبوع :4391
mod_vvisit_counterهذا الشهر :42938
mod_vvisit_counterالجميع :8341608
نرجو ان تعاود الزيارة قريبا